الأحد، 2 سبتمبر، 2012

مطرنا ولله الحمد

في الوقت الذي كانت مساجد مقاطعة أوجفت قد أعلنت أنها ستبدأ في صلاة الاستسقاء يوم الأربعاء الموافق 05/09/2012 القادم جاء الغيث من عند الله , وإذا برياح قد أرسلها الله نشرا وبشرا بين يدي رحمته تقل سحابا ثقالا ليلية امتدت واتسعت بقعتها لتصل إلى كل مقاطعات ولاية آدرار من وادان إلى شنقيط مرورا بأطار وانتهاء عند أوجفت يفتقر إليها العباد والبهائم والبلاد والنخيل ومناهله فإذا الأودية ممتلئة وبقيت آثار رحمة الله بادية للعيان يراها الأعمى في الليل ويسمعها الأصم مهموسة ويفهمها الغبي البليد بسهولة ويسر وكيف لا وقد نوى أهل أوجفت المعروفون بصلاحهم أنهم سوف يتوجهون بالتضرع والدعاء إلى البارئ فالحمد لله كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه.
محمد بن المنير بن باها



0 التعليقات:


المنشورات هنا لا تعبر بالضرورة عن رأي مدونة مقاطعة أوجفت