الاثنين، 25 فبراير، 2013

أوجفت تخطو خطوة أخرى في طريق إعادة الإعتراف


 ....... استمرار البحوث الهادفة إلى إعادة الإعتراف بأوجفت كمدينة تاريخية
وذلك بحضورمدير الآثار بوزارة الثقافة والشباب والرياضة وعمدة أوجفت محمد المختار ولد احمين أعمر ;والصحفي الشهير في الإذاعة الوطنية  السني عبداوه،وبعض المهتمين بالمجال التاريخي الوطني ومن المتوقع أن يتم الإعتراف بالمدينة في غضون الايام القليلة القادمة حيث عثر حتى الآن على أكثر من 400 منزل أثري وتدل هذه المؤشرات على أن أوجفت كما هو متداول بين الأهالي تاسست بعد مدينة شنقيط الرمز التاريخي لموريتانيا تأسست بعدها بزهاء 50 سنة فقط وهو مالايروق للبعض ممى أدى إلى تجاهلها تماما خلال السنوات التي تلت سحب الإعتراف منها








0 التعليقات:


المنشورات هنا لا تعبر بالضرورة عن رأي مدونة مقاطعة أوجفت