الثلاثاء، 7 مايو، 2013

عكف شهرين في مقهى النت بحثاً عن عمل

 
 
 
أمضى شاب صيني (23 عاما) من منطقة شانغدي بإقليم هينان شهرين في مقهى للانترنت لم يبارحه قط حتى ولو للاستحمام بحثا عن وظيفة بعد أن فقد عمله كمدير إقليمي لفرع شركة متخصصة في تكنولوجيا المعلومات أشهرت إفلاسها.
وذكرت وسائل إعلام محلية صينية أن الشاب اختلى بجهاز حاسوب في ركن منزو من المقهى واتخذه مكانا للأكل والنوم دون أن يغادر «مكان عمله» قط، ولم يغير ملابسه أو يستحم طوال مدة مكوثه بالمقهى، مما جعل رواده يغادرونه بمجرد أن يشموا رائحته الكريهة ويروا منظره المزري.
ولم يستطع صاحب المقهى طرد الشاب الذي تسبب في هروب زبائنه أو تقديم شكوى ضده أو إجباره على الاستماع لنصائحه المتكررة بضرورة أخذ قسط من الراحة لأنه كان يدفع الحساب باستمرار.
يذكر أن العاطلين في الصين يلجأون إلى الجلوس على مقاهي الإنترنت الرخيصة نسبيا ليس في كل الأحيان من باب الترف أو تمضية الوقت، بل بحثا عن عمل غالبا ما يجدونه بعد نحو شهر ثم يتركون المقاهي ويعودون إلى عملهم الفعلي.

1 التعليقات:

غير معرف يقول...

hhh allah eycon vi el3wn eyvekne men edegdiig erras BMD


المنشورات هنا لا تعبر بالضرورة عن رأي مدونة مقاطعة أوجفت